عاجل المركز العراقي للثقافة والأعلام المستقل بحاجة الى متطوعين للعمل في هيئة التحرير للمركز وأدارة الموقع        www.irakere.net        المركز العراقي للثقافة والأعلام المستقل - مركز ثقافي أعلامي مستقل يصدر في مملكة النرويج , يهتم بالتنمية الأنسانية,ودعم الثقافة والآداب و الحضارات والتراث والفنون المتنوعة, وتشجيع التواصل الأنساني       
أراجيف الشيخ أدهم الشيخ عثمان البارزاني.؟؟ -- بقلم -- هشيار بنافي - كاتب كردي
 التصنيف :  آراء وكتابات فكرية وأدبية -بلا حدود - حره

 الاحد  2012-11-11 الساعة  04:38:32

أراجيف الشيخ أدهم الشيخ عثمان الشيخ أحمد البارزاني-

 هشيار بنافي

    نقلاً عن - موقع صوت كردستان
    

تخدير آخر كان لا بد منه لمجتمع الاقليم،  فأفيون الملالي لبعض الكورد عمل عقيم، و بعد تفكير طويل بعقل (سليم)، ولد الناقة بمغاض عسير فأرا جسيم، وترجّل رئيس ((حزب الله الكوردي)) من التنظيم، منظّماً الى قيادة ((البارتي)) مستعينا بآله الكريم!!، فرأيتم كيف صار اسم حفيد الشيخ احمد و نجل عثمان نار على جبل علم، الا وهو الشيخ المبجل (العفيف) العشائري ((أدهم))، الذي ينادي الان بدولة كوردية من البحر للبحر و ما بينهما من روابي و قِمم، فانتظروا فقط الضوء الاخضر من دولة العم سام!، ليصبح كل شيء على ما يرام، بولادة كيان جديد و هو امارات كوردستان.

 و لكن ألسؤآل الملح يا آنساتي سادتي الكرام: ان ((ملا مصطفى)) الذي قاد ثورة فاشلة صار لنا إلها يعبد و بنهجه نستعين!!، و لكل نطفة من نطفاته اليوم حصة من نهيبتنا مكافئة لذلك الدور العظيم!!، في اذلال شعب تجرّع الويلات و المآسي من تهجير و تبعيث و تعريب و انفال رجيم، فكيف سيصبح ابنه ((مسعود)) و هو يؤسس دولة كوردستان، ذات التاج المرصّع و الشعار و البوريزان و الأعلام؟؟!!..

 لابد لنا حينئذ ان نذبح له القرابين، من خيرة فلذات اكبادنا و نسفح له دماء عذرية حرائرنا من غير ممنون!!. يا عيب الشؤم.. يا عيب الشوم لقوم ارتضى ان يحكمه امثال المسحراتي ((أدهم)) الملعون، الذي كان حتى الامس القريب يرتزق من الاجرام. هل نسيتم والده المصون ((الشيخ عثمان))، الذي كان يقود نصف البارزانيين كاكبر عميل للحكام، منذ زمن المقبور المحروق ((العارف محمد عبد السلام))، و الى ان مات غير مأسوف عليه كموت ارذل الأنعام؟!.


 عزيزاتي.. اعزائي الكرام:  كما يقول المثل الكوردي: ((ب..... لا يسخن الحمّام))، فإلى بأس المصير أقوال كل كذاب مخادع عوّان، و كل لص فاسد لحد العظام، لا نريد ان تصبح لنا حتى امبراطورية طالما لا نقدر ان ننبس فيها ببنت شفة و لا ادنى كلام!، كما ترونها الان، و كيف صار المسارير و المناصير و المصاطيف و المساديد و  الدلاشيد و النهاديد جنرالات و قادة عظام!!.

 يا عيب الشوم على مللة مخدر بهكذا افيون،  يموت تدريجيا بموت روحي زؤآم، لانه ما كان يتصور حتى في الاحلام، بان حاميه هو حراميه و له هكذا عقل خام!.

 ((احذرو من الذي يقول: أنا لست بجوعان)) مثل كوردي يضرب لامثال آل بارزان، و بالاخص لعميدهم البكر ملا ((مسعود)) الذي رفض شهادة الدكتوراه في تاريخ الاقوام، و قال مخادعاً: اتشرف ان اكون حارسا لـ((جامعة دهوك))!!.. كان خطابه مجرد دعاية و اعلام، لكونه ممثل بارع في ملامح وجهه و عندما يطلق عواهل الكلام.

 و لكن يا رئيسنا المفدى الا تستحي من شعبك المهموم، عندما تجعل من ابنائك المراهقين، امراء ألوية و فرقاء و مهيبين بأرفع الاوسمة و النياشين؟!. الا تخجل عندما توزع المناصب الحزبية و الحكومية المهمة بين الاخوال و الاعمام؟!. مثل هذا (المناضل) ((أدهم)) الهمام، الذي لم يقاتل و لو ليوم واحد مع بيشمه ركه كوردستان، بل كان على العكس في الجبهة المقابلة مع ابيه ضمن تشكيلات (الفرسان!)، التابعة لأشرس جيش فاشي و هو جيش العراق مثل جند المقبور ((صدام)). لم نسمع بإسم هذا البابون، الا في الحرب الاهلية بين متحزبيك و متحزبيي ((جلال)) المام، حيث كان له صولات و جولات في قتل شباب الكورد دون رحمة و لا هم يحزنون، مثل ((عادل برواري)) ذلك المستشار المأفون، و بقية قادة العار و الشنار يا حيزبون.

 اهكذا يكون  الشبعان، يكفيه لقب ((البيشمه ركايتي)) كما كنت تقول و تعيد القول على مسامع العوام؟!. تبت السن الكذابين المفترين، و خاصة ان كانوا من علية القوم، لان غلطة الشاطر يا رئيس بالف غلطة فكيف اذا كانت اخطائك قد تجاوزت المليون؟!. 

من هذا النسناس ((ادهم)) المأبون؟!. من كان يعرفه او يريد ان يعرفه غير المتملقين المتزلفين المتلحسين لقدور الفافون، حيث فيها بقايا نفايات ما سرقتموها من ميزانية الاقليم؟!. 

و ياليتكم اكتفيتم بها تاركيننا في سلام آمنين، دون ان تلوثوا مجتمع بلادي بآيات الافك المبين، و عنتريات و بطولات وهمية لستم بأهلها في القرن الواحد و العشرين، طالما لا تتخلون عن عشائريتم المقيتة التي يأباها الان حتى اخس إنسان، و اشدهم غباوة و جهالة و فصام. تبت السن اعلاميك و طباليك و أدبائك نظراء البعثيين، الذين يلهون شعبنا باساطير الاولين، بعد ان اكترشوا بالاموال الحرام، التي ستصير في بطونهم قوزلقورتً و سموما و سرطان، لانها ثمن دماء و دموع المأنفلين. 

وا ادهماه.. وا ادهماه.. من كم جزء تتكون كوردستان؟!!.

 اتعلمنا بها بعد ان عرفناها منذ ان كنا مراهقين، حين كنت انت مع ابيك في صفوف (فرسان صلاح الدين)؟!.. 

فعلاً الذين خجلوا ماتوا او همِشوا او تاهوا او شردوا في دول العالمين، و لم يبقى في الديار الى المختار ذلك الممثل المسعود الملسون، و لهذا تبكي أخته على قريتها التي لم تبقى فيها رجال محترمين، لذلك السبب صار اخيها مختارا سيكون مع الاعداء من الشافطين الناهبين، و اشارات ذلك الزمن المشؤوم، هو: ادلاء رئيس الجاش المشترك في انفال الكورد ((عادل برواري)) المصون، لتصريحات بإسم شعبنا المأنفل المظلوم!!!.


 استنكر بشدة موبخاً كل من يدعي الادب و الفن و العلوم، ان يبقى ساكتا عابدا تحت اقدام صنم مصطفايى بارزان، و يصدق الكلام، حتى ان كان من المشار إليه ((أدهم)) إبن الشيخ عثمان، او كما كان  يدعوه مصطفى البارزاني نفسه: الجاش ((اوسمانوك)) الخائن اللعين.


hishyar.binavi@gmail.com





  عدد الزيارات : 377 طباعة Bookmark and Share

: اقرأ ايضاً
مواقف الزعيم عبدالكريم - نريد أماماً للجامعه , لا أماماً للجامع -  
ZunZuneo تطبيق لإسقاط كاسترو استوحته واشنطن من الربيع العربي .  
صحيفة سعودية -القرضاوي بلا مبادئ ويتآمر مع أردوغان ضد العرب .!!؟  
نصائح امنية خضراء مهداه للحكومة الحمراء  
مموّول القائمة العراقية -خميس الخنجر- بطل النهب والسرقات ولّص لازال يخّرب العراق.  










 
المجلة مستقلة غير تابعة الى أي جهة او حزب سياسي وتعبر عن وحدة شعبنا العراقي بعيد عن الطائفية والعنصرية
تنفيذ جرين سوفت
أراجيف الشيخ أدهم الشيخ عثمان البارزاني.؟؟ -- بقلم -- هشيار بنافي - كاتب كردي - المركز العراقي المستقل للثقافة والأعلام